10 terms

What ending?

"Stories of Juha" - www.al-hakkak.fr
STUDY
PLAY
لبس جحا يوماً ثياباً سوداء فتقدم إليه بعض معارفه وسأله عما إذا كانت أصابته مصيبة ألبسته
السواد فقال نعم لقد أصبت بوفاة والد ابني
أتاه رجل في السوق وقال له أبشرك بـمولود ذكر قال إذا ولد لي مولود ذكر
فإني أحمد الله ولكن ماذا يعنيك أنت
دخل لص إلى دار جحا فقالت له امرأته بلهفة ألا ترى اللص يدور في البيت فأجابها بكل
تأن لا تهتمي به فيا ليته يجد شيئــاً فيهون علينا أخذه من يده
أضاع جحا خاتـمه فبحث عنه فلم يجده في داخل البيت فخرج من البيت وجعل ينظر أمام الباب فسأله جاره ماذا
تفعل فقال أضعت خاتـمي في البيت فقال ولماذا لا تفتش في البيت فأجابه الظلام حالك في الداخل
أضاع حماره يوماً فأخذ ينادي في السوق من وجده فإني أعطيه إياه مع بردعته ومقوده فقالوا له وما الفائدة
من وجوده إذا كنت تريد أن تعطيه بطاقمه فأجابهم إنكم لا تعرفون لذة وجود المفقود
قال له أحد الفضوليين منذ برهة رأيت في الطريق دجاجة هندية مطبوخة في صحن واثنين ذاهبين بها فأجاب
وماذا يعنيني فقال له الفضولي ذاهبين بها إليك فأجابه وماذا يعنيك
كان أحدهم يغتسل في النهر وكان الشيخ هناك فسأله الرجل إذا كان الإنسان يغتسل
فإلى أي جهة يجب أن يوجه وجهه فأجاب الشيخ يوجه وجهه إلى الجهة التي فيها ثيابه
كان له طفل عجزت زوجته عن تهدئته فظل يبكي ويبكي حتى ملت الأم فسألته أن يفعل شيئًا فقال لها خذي هذا الكتاب واقرأيه عليه
وسترين أنه ينام فورًا قالت أهذا وقت مزاح قال صدقيني فهذا الكتاب عجيب كلما قرأته على تلاميذي أصابهم النعاس وناموا
قصد داره أحد الطفيليين ودق على الباب فسأله جحا ماذا تريد قال أنا ضيف الله فقال له الحقني إذاً
فلحقه إلى أن وصل إلى باب الجامع وعندها قال له لقد جئت إلينا غلطاً فهذا هو بيت الله يا ضيف الله
ركب يوماً بغلاً صعب المراس فلم يمكنه سوقه إلى الجهة المطلوبة فصادفه بعض
أصحابه فقال له إلى أين أنت ذاهب يا جحا فأجابه إلى المكان الذاهب إليه البغل
OTHER SETS BY THIS CREATOR